ازمة عائلية

عمل كوميدي جديد من نوعه يحاكي واقع أسرة تعيش يوميات من متطلبات الحياة في ظل الظروف الحالية بالإضافة لمجموعة من الحكايات والأحداث التي كانت تعد طبيعية فيما قبل أما اليوم فقد أصبحت تولد أحداثاً تثير القلق والارتباك ..

تبدأ حكايتنا مع يوميات جهاد في المنزل..

عائدا من عمله وهو يخفي خبر إعفائه من مهامه كمدير للمدرسة وعودته كمدرس. عن زوجته رندا كي لا يكون سبباً في إثبات وجهة نظرها فتعود وتحاول إقناعه بحل بديل والذي من وجهة نظرها هو السفر. ولكن جهاد لن يفلح في إخفاء هذا الخبر طويلاً بوجود الجار معين الذي لن يعرف أحد كيف تصله الأخبار فور حدوثها .. فيكشف الخبر أمام العائلة .. مما يضطر جهاد لإعادة ترتيب أوراقه وتوجيه العائلة باتجاه الحد من المصاريف الزائدة للتأقلم مع الوضع الجديد ... مشكلة تلو الأخرى وضيف تلو الآخر سيمر على حياة جهاد . ضيوف غريبون كغرابة قصصهم يحاول معهم جهاد ورغم كل شيء الحفاظ على إطار العائلة وجعلهم يحسون بأن كل شيء على ما يرام. رغم تأثرهم وتفاعلهم بكل ما سيحدث وما سيمر على حياة العائلة .. ولكن هل سيكون كل شيء على ما يرام ...!؟ هل تفلح العائلة في التأقلم مع الوضع الجديد..  تفاصيل نعانيها في يومياتنا بين مصاعب الحياة وتشكل قيم جديدة ومخاوف جديدة على بساطتها ستكون محركاً طريفاً لأحداث العمل في حياة بطلنا جهاد وعائلته