وزارة الإعلام تُكرّم أسرة «مسلسل الحب كله» الحائز على ذهبية مهرجان القاهرة

كرمت وزارة الإعلام مساء أمس أسرة مسلسل «الحب كله» الحائز على ذهبية مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون عن فئة الأعمال الوطنية وأنتجته المؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني وذلك ضمن حفل أسري تخللته فقرات فنية في فندق أمية بدمشق.
وأشار وزير الإعلام عمران الزعبي إلى أن هذه الجائزة في هذه الظروف التي تمر بها سورية لها معنى مضاعف لكونها أعطت حالة جامعة للسوريين بمن فيهم من نختلف معهم ونحترم وجهة نظرهم.
ونقلت «سانا» عن الزعبي قوله: أهنئكم على هذا النجاح وأهنئ المؤسسة والفريق العامل على حسن الإدارة، معتبراً أن هذا الإنجاز لكل سوري، متمنياً في الموسم القادم أن تكون الأعمال الدرامية السورية متميزة وتعطي المرأة السورية حقها لكونها تمثل المرأة الأسطورية الخرافية التي تزغرد عند استقبال المولود ووداع الشهيد وتستحق أن نقدمها بصورتها الحقيقية.
من جهتها أوضحت المديرة العامة للمؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني ديانا جبور أن الحصول على الجائزة كان خلاصة جهد جماعي تعاوني عالي المستوى والتماهي في التنسيق بين الجميع واستطاع المسلسل تقديم عمل مميز شارك فيه أكثر من خمسمئة فنان وفني وتقني وبدعم غير محدود من الوزارة حصلنا على هذه الجائزة.
وأشارت الممثلة ميسون أبو أسعد إلى أن هذا العمل بحصوله على الذهبية استطاع فك الحصار عن مشاركة الأعمال السورية في المهرجانات الدولية.
بينما لفت المخرج زياد الريس إلى أن خصوصية هذه الجائزة تأتي من كونها لأهم عمل من فئة الأعمال الوطنية في ظل الحرب الكونية على سورية ومن إنتاج مؤسسة حكومية.
وبينت الممثلة ربا السعدي أن فكرة العمل كانت ناجحة وتم إنجازه في ظروف حرب تشن على سورية، على حين أشار الكاتب فادي زيفا إلى أن العمل هدف لإيصال فكرة أنه مهما ساءت الظروف وحصلت خلافات في الأسرة الواحدة يبقى للأمل بقية وخاصة في سورية الموغلة بالحضارة.
وبين الفنان محمد الأحمد أن هذه الخماسية قدمت رسالة للعالم بأن السوريين قادرون على حلّ مشكلاتهم من خلال الحب والعلاقات الإنسانية التي تميزوا بها.
ولفت الموسيقي حسام الحمد إلى أن شارة المسلسل أعطت هوية للخماسية وقدمت بمحبة عكست انطباعاً إيجابياً عنه وساعدت في الحصول على الجائزة.
وأهدى المشاركون هذا الإنجاز إلى أرواح شهداء سورية الأبرار من عسكريين ومدنيين وإلى أهاليهم الذين صمدوا مع كل هذا الفقدان وإلى الأم السورية التي فقدت ابنها وزوجها وظلت صامدة.
يذكر أن مسلسل «الحب كله» عرض في الموسم الرمضاني الماضي وحصل على ذهبية مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون عن فئة الأعمال الوطنية ويتألف من ست خماسيات تلفزيونية هي «إيقاع» و«كلام في الحب» و«ما زالت الحافلة تسير» و«النداء الأخير» و«استعداداً للرحيل» و«نصر».
          

٢٠١٤-١٢-٧